بعدنا طيبين قولوا الله

امريكا تتقهقر ونتن ياهو وبن سلمان تحت الصدمة… انهم يتآكلون ونحن نولد من جديد…!

(FILES) In this file photo former US Vice President Joe Biden, Democratic presidential candidate, speaks at the Lodges at Gettysburg October 6, 2020, in Gettysburg, Pennsylvania. - Pennsylvania officially certified Democrat Joe Biden's election victory in the state over Donald Trump on November 24, 2020, a day after the president agreed to a transition but stopped short of conceding. Governor Tom Wolf tweeted that the Pennsylvania Department of State had "certified" the results of the November 3 vote, after Michigan did the same on Monday."As required by federal law, I've signed the Certificate of Ascertainment for the slate of electors for Joe Biden and Kamala Harris," Wolf wrote. (Photo by Brendan Smialowski / AFP)

محمد صادق الحسيني
عالمان يعيشان تحت سقف واحد في لحظة تاريخية استثنائية ، الغلبة فيها لمن يحجز له مقعداً في صفوف الاول الذي ينهض ويولد من مخاض الالم والوجع والصبر الاستراتيجي، و الثاني هو عالم الانحسار والزوال لمن يخلد الى قوى الرجعية والتخلف والرهان على الاميركان…!
خبران مدويان في الصحافة الامريكية قد يلخصان لنا طبيعة المشهد الامريكي التراجعي ففي خبرين منفصلين:
١- قتلى الكورونا فاقوا مجموع قتلى الحرب العالمية وحرب الفيتنام و١١ سبتمر معاً..!
٢- بايدن يقرر سحب ثلاث منصات باتريوت من قواعد السعودية..!
وهذا يجعل الادارة الامريكية في اسوأ حالة لها منذ عقود…!
والانسحاب من افغانستان وسورية والعراق على جدول اعمال الادارة المفلسة والمتفسخة…!
نعم اميركا مفلسة ومديونة ومتفسخة من الداخل ، ومن يريد المزيد فليقرأ اكثر ما تكتبه الصحافة الامريكية نفسها يومياً…!
هذا يعني ان الكيانات الوظيفية مثل نظام الرياض وتل ابيب على كف عفريت…!
– الكيان الصهيوني يتصدع مع كل ساعة تمر والخراب الثالث شبح يلاحق الصهاينة بكل تصنيفاتهم القتالية الذين في الخدمة والذين في الاحتياط..!
والنزيف السياسي والفكري والمجتمعي الاسرائيلي لن يتوقف، حتى زوال الكيان..!
– حكم بن سلمان في طريقه الى الاقتتال الداخلي ، من ارتدادات حرب اليمن التي ادخلته في مستنقع لا يستطيع التقدم فيه ولا التراجع لان الغرق مصيره في الحالتين خاصة في ظل وثبة الانصار باتجاه مأرب وحسم كل الحرب لصالحهم ، الى تدافع القوى القبلية والاجنحة الاميرية السعودية المرتبطة باجنحة المتروبول الامريكي او الابريطاني ، لاخذ مواقعها في حرب تنافسية على خلافة بن سلمان الذي بدأ يأفل نجمه داخل العائلة بشكل خطير ، من اشد علاماته اجتماعات مستمرة بين بندر بن سلطان والامبر محمد بن نايف برعاية امريكية…!
قريباً ستقرأون ومن على شاشات التلفزة او صحافة العدو:
حلف ايراني صيني روسي جديد اخطر من حلف وارسو سيقلب التحالفات الدولية التقليدية رأساً على عقب…!
بعد زيارة وزير خارجية الصين وعقد صفقة القرن بين طهران وبكين، انتظروا زيارة لافروف لطهران يوم ١٣ ابريل الحالي، والذي سيكون مقدمة لاتفاق استراتيجي اخر بين ايران وروسيا..!
انه عالم ما بعد اميركا
انه عالم ما بعد الدولار
انه عالم ما بعد اسرائيل
انه عالم القرن الاسيوي
انه عالم عصر الظهور وجغرافيا آخر الزمان

السيد محمد صادق الحسيني

رئيس تحرير موقع عيون الراصد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى