شؤون فلسطينية

متى تستيقظي فلسطين

الى الدول الكبرى طبعا نعني امريكا وبريطانيا والسعوديه اوقفوا ارهابكم  وحروبكم وحصاراتكم وعقوباتكم واسلحتكم واغتيالاتكم التي تترك بصماتها على كل حائط وبيت في كل قريه وشارع على جثث الاطفال واشلاء البشر نشرتم الموت والقتل والجريمه في كل الانحاء التي ترفض طغيانكم واحتلالكم الوجودي والفكري والديني العنصري جنودكم في كل وطن ومحيط وسماء دون اذن اصحابها واهلها اهذه هي السياده التي تحدثون عنها والديمقراطيه وحقوق الانسان ام هي كذبه كبيره تروجون لها لتحققون وصولكم لداخل الاوطان  اعلامكم مسخر مزييف خطاباتكم هي عبرة كلمات على منابركم انما جوفها وفي طياتها يحمل حقد واستعمار واستغلال ودمار لدول تحتضن اهلها بفقرها فقط لان اطماعكم بها لاستهلاك ما تحتويه تلك الاوطان من ثروات طبيعيه نفط وغاز وماء وذهب .انتم الغزاة وانتم القتله وانتم السارقون والمختلسون والمحتكرون والمستغلون والاراضي والاوطان محتلون وجنودكم وبوارجكم وطائراتكم تزرعوها في كل مكان وكل سماء وكل بحر وانتم تقررون من الحاكم هنا ومن عليه ان يغادر من هنا  ماذا تسمون هذا حرية الناس ديمقراطيه الشعوب وسيادتها هل تسمحون لدولة ان تتدخل بشؤونكم واوطانكم هل تدخلت اية دولة بقراركم  اكيد لا تئاذنون فلما انتم الذين تريدون ان تقررون في دولنا الضعيفه التي تعينوا بها حكاما تنهب كل ما هو للدوله وتسخر كل ما فيها لكم اوقفوا ارهابكم واحتلالكم للاوطان والشعوب واعيدوا فلسطين لاهلها وتبرعوا من اوطانكم ارضا للصهاينه تنتهي الحروب ويعود السلام .انما اذا انتهت الحروب فكيف تبيعون وتكسبون وتجنون ارباح طائله من اختراعاتكم اسلحتكم اداة الموت انتم تصنعون اداة الموت وانتم تجدون الحروب والموت والقتل لتلك الاداة التي اوجدتموها واخترعتموها انتم الموت القادم والقتل المحتوم للانسان
اهدي كلمات لفلسطين واقول لها
متى تستيقظي فلسطين
يا ارض الاسراء والحنين
اغتصبوا ارضك شياطين
يا ارض الانبياء والطاهرين
يا لؤلؤة السماء
وحيدة تركوك تعانين
اغتصاب ومجازر وتنكيل
ودمار وتهجير وتوطين
مزقوا ترابك واخفوا تاريخك
ايو ملوك وامراء تعاتبين
باعوك اهدوك خذلوكي
تركوك وحيدة تواجهين
قسموا ارضك خانوكي
بعتمة الليل مع انينك تسكنين
مع صياح العوائل
ومن بقايا بيوت مدمره تصرخين
امم مهزومه ملعونه
وانت الامم والاعراب تتوسلين
امم صماء خرساء عمياء
اعوام وانت الموت تعانقين
لا تحزني ولا تشتكي
انك بذاكرة الازمان ستبقين
عظيمة ابيه شامخة
نجوم السماء تحتضنين
شهدائك اطفالك نسائك
بدمائهم ارخت تاريخك فلطسين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى